تم في مبنى السفارة في كوالالمبور تدشين أعمال البرنامج التدريبي لطاقم العمل في السفارة ضمن الخطة التدريبية للعام 2022م، والتي تأتي ضمن متطلبات نظام إدارة الجودة الذي بدأت السفارة بتطبيقه منذ بداية هذا العام. ويتضمن البرنامج التدريبي جملةً من المواضيع التدريبية فيما يتعلق بنظام الجودة والتدقيق الداخلي، وكذا عدد من الدورات التدريبية في المهارات الشخصية وكذا الإدارية والتي ستسهم في تعزيز المعارف والقدرات والمهارات لدى فريق العمل مما يمكّن من تحقيق أعلى معدلات النجاح.

وفي فعالية التدشين أشاد السفير د. عادل محمد باحميد بالجهود المبذولة من قبل الجميع لتحقيق أهداف الخطة التدريبية، مؤكداً على أهمية الاستمرار في تحقيق متطلبات الجودة وأهدافها بما يمكّن السفارة من تقديم الخدمة القنصلية الأفضل للمواطنين اليمنيين وكذا للمراجعين للسفارة بشكلٍ عام.